الأحد، نوفمبر 28، 2010

أصدقائي الأعزاء، صباح جديد سعيد عليكم وأسبوع عمل موفق إن شاء الله،

خواطر إجتماعية – بطولة الدكتور سعيد ملوخية. المقدمة: د. سعيد ملوخية الزقازيقي شاب في منتصف الثلاثينات، طبيب، أخصائي بواسير ومسالك بولية وخلافُه. تعامُله مع مختلف أنواع إنتاج البشر وطبيعة كشفه الطبي المخصوص جعله يرى الإنسان من زاوية مختلفة عن العادي، جعلته يفكر في البشر والمجتمع البشري بوجه عام بطريقة جديدة. فبدأ يكتب بعض الخواطر عن بعض ما يلاحظة. أنتظرونا صباح كل أحد.
خواطر د. سعيد ملوخية 2: غريبة جدا جوزات اليومين دول، تفضل البنت من دول مُصره تتجوز الشاب ألي بتحبه وشيفاه أحسن واحد في الدنيا ولا رئيس مراجيح مولد النبي، ولما تتجوزه تبقى مش طايقها زي ما تكون عايشه مع سحلية البحر ذات العُرف البرتقالي. أه والله! أصل هي دي ألي لو وُجدت هابتقى مقرفة أوي كده. ولو قلتلها سيبيه يا ست الحُسن والجمال تتردد وتقول لك لأ ماقدرش أهو أحسن من مافيش. أكره ما عليا التردد! الرقص على السلم ألي بيضيع سنين العمر. ما هو حاجة من الأثنين، يا إما أنت مقتنع يبقى عيش يا إما مش مقتنع يبقى حاول تغيّر حياتك.

في إنتظار آراءكم :)

ليست هناك تعليقات: