الأحد، يونيو 28، 2009

يوميات فحل البجعة وأنثى فحل البجعة - الحلقة الخامسة



المقدمة: دائما ما تستهويني مشاهدة برامج عالم الطبيعة وعالم الحيوان. ما يلي هو ما أتذكره من بعض برامج عالم طيور، بعد أن تدخلت فيه الذاكرة بفعلها وبعد كثير من المشاهدة لعالم الإنسان.

الحلقة الخامسة: "... ولكن ما يُحزن قلب أنثى فحل البجعة كثيرا (رغم المعروف عنها من طبيعتها المرحة) الخاطر الذي يأتيها كثيرا حيث تُفكر: إذا كان فحل البجعة يحبها، فكيف يُطاوعه قلبه أن يقضي بعض الأيام دون التحدث إليها وسماع صوتها أو رؤيتها أو حتى إرسال مسدجز لها؟!! إما أنه لا يحبها، أو أن له قلب قاصي لا يقتله الشوق إليها، أو أن فاتورة مُبيله لم تدفع في الشهور الأخيرة فوجب عليه الإقتصاد في استعماله." (يُستكمل


ليست هناك تعليقات: